احتفلت وزارة الإنتاج الحربي في مصر، بتدشين مشروع تصنيع الأوتوبيسات الكهربائية، وعرض أول باصين كهربائيين، تم وصولهما من الصين.
وجاء المشروع بناء على الاتفاقية التي تم توقيعها بين مصنع إنتاج وإصلاح المدرعات (مصنع 200 الحربي) وشركة "فوتون" الصينية لنقل وتوطين تكنولوجيا تصنيع الأوتوبيسات الكهربائية في مصر، حيث تهدف هذه الاتفاقية إلى تصنيع (2000) أوتوبيس كهربائي (بمصنع 200 الحربي) على مدار أربع سنوات وبنسبة تصنيع محلي تصل إلى 45%.

ويمهد هذا التعاون لتصنيع أنواع مختلفة من السيارات الكهربائية، وذلك في إطار خطة مصر لتوطين تكنولوجيا تصنيع المركبات الكهربائية التي تعتبر مستقبل صناعة السيارات على مستوى العالم.